العالم اليوم

أضرار تناول البروتين بدون رياضة

مساوئ تناول البروتين دون ممارسة الرياضة يعتبر البروتين من العناصر المفيدة التي ينصح بتناولها بشكل مستمر ، ولكن مع بعض التحذيرات وتحت إشراف طبي متخصص ، خاصة أن الإفراط في تناول البروتين دون الاهتمام بالتمارين الرياضية الصحيحة يمكن أن يعرض الرياضي لكثير من المضاعفات والصحة. المشاكل التي قد تتطلب تدخل طبي عاجل. وفي سياق الحديث عن البروتين ، يتعرف الموقع حلول كومي على مخاطر تناول البروتين دون ممارسة الرياضة ، مع شرح فوائد تناول البروتين.

ما هي مكملات البروتين؟

البروتين للرياضيين هو مكمل غذائي مصنوع من الحليب أو اللحم البقري أو مجموعة من الخضروات المفيدة الأخرى التي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات والعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم ، بالإضافة إلى نسبة قليلة من السعرات الحرارية التي تساعد على إنقاص الوزن واكتساب الدهون. تتراكم الدهون في العديد من أجزاء الجسم المختلفة ، وكذلك تمتاز مكملات البروتين بنسبة بسيطة ومنخفضة من الدهون والكربوهيدرات ، وهي من العوامل الرئيسية لزيادة الوزن ، وهو أمر يخشاه الجميع الرياضيين.[1]

تناول البروتين بدون ممارسة الرياضة

يلجأ العديد من الرياضيين إلى مجموعة من الأنواع الصحية من البروتين ، بما في ذلك بروتين مصل اللبن ، وهو أحد أفضل أنواع البروتينات التي يمكن تناولها. مع أي وزن زائد فهو يحتوي فقط على مجموعة من النكهات الصحية التي تزيد من قوة العضلات ، ويلجأ إليها كثير من الناس في لحظات لا تسمح بالتمارين الرياضية ، وهي من أفضل الطرق الصحية لبناء جميع عضلات الجسم.

شاهدي أيضاً: أفضل أنواع البروتين لزيادة الوزن وكتلة العضلات

فوائد تناول البروتين بدون تمرين

يعتبر البروتين من المكملات الغذائية المفيدة التي ينصح بها للاستفادة من مغذياته ومكوناته. فوائد الأكل بدون تمرين هي كما يلي:

  • يزيد من كتلة العضلات بحيث يمكنك العمل بكفاءة في جميع التمارين.
  • يقلل من خطر الإصابة بالصدفية التي تصيب الكثير من الناس وخاصة الرياضيين.
  • يقلل من خطر الإصابة بضيق التنفس وأمراض الجهاز التنفسي الخطيرة ، ولكن إذا تم تناوله بجرعة معينة وتحت إشراف طبي متخصص.
  • يقضي على الدهون الضارة التي تنتشر في أجزاء مختلفة من الجسم.
  • يحافظ على عضلات ومفاصل الجسم حتى مع تقدم العمر.
  • وله دور حيوي في تحسين وتطوير الوظائف المعرفية ، خاصة عند كبار السن ، لأنه يساعد في تحسين الذاكرة.
  • يساعد في تحفيز الجسم على إنتاج كميات كافية من الأنسولين وبالتالي يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري المزمن.

انظر أيضًا: فوائد حليب Hope Protein

مساوئ تناول البروتين بدون تمرين

بالرغم من الأهمية الكبيرة للبروتين الذي يمكن تناوله بدون ممارسة الرياضة ، إلا أنه يمكن أن يسبب العديد من المضاعفات ، منها ما يلي:

  • الشعور المستمر بالغثيان.
  • الشعور المستمر بالعطش مع جفاف الحلق.
  • الانتفاخ المفرط عن المعتاد.
  • تسرب الغاز المفرط.
  • الشعور الدائم بالإرهاق والتعب مع عدم القدرة على أداء أبسط المهام.
  • الشعور بتقلصات عضلية قد تتطلب استشارة طبيب مختص.
  • صداع شديد يستمر لعدة أيام متتالية.
  • الشعور بألم في الكلى نتيجة الضغط الشديد عليها.
  • إفراغ الأمعاء المفرط.

انظر أيضًا: الكربون مكون رئيسي للدهون والبروتينات والكربوهيدرات

مساوئ تناول البروتين بدون تمرين

هناك العديد من التحذيرات التي يجب الانتباه إليها عند تناول البروتين دون الانتباه إلى التمارين الرياضية ، وهذه التحذيرات واضحة كما يلي:[2]

  • ممنوع للأشخاص الذين يعانون من الحساسية وخاصة منتجات الألبان ، لأن البروتين يحتوي على كمية كبيرة من الحليب الخالي من الدسم.
  • ممنوع لمرضى السكر خاصة لاحتوائه على نسبة عالية من السكر اللازم لبناء القوة العضلية للجسم.
  • هذا البروتين ممنوع أيضًا على مرضى الكبد ، خاصةً لأنه يمكن أن يؤدي إلى العديد من المضاعفات الخطيرة.
  • من المهم ألا تزيد نسبة البروتين التي يحصل عليها الجسم بشكل يومي عن 1.8 جرام.

أنواع البروتينات

البروتين عبارة عن مسحوق يمكن إضافته للعديد من الأطعمة لتقوية بنية العضلات. أنواع البروتينات التي يمكن استخدامها هي كالتالي:

  • مركز بروتين مصل اللبن: يحتوي هذا النوع على نسبة منخفضة من الدهون وحتى الكربوهيدرات ، بالإضافة إلى نسبة عالية من البروتين تصل إلى 90٪.
  • بروتين مصل اللبن المتحلل: يعتبر من الأنواع المميزة التي يمتصها الجسم بسرعة مما يسهل عملية الهضم وبالتالي يحافظ على القولون والجهاز الهضمي ، كما أنه أصغر أنواع أعراض الحساسية.
  • عزل بروتين مصل اللبن: يحتوي على العديد من العناصر المفيدة التي تساعد على تقوية العضلات وتلعب دورًا حيويًا في إزالة الدهون الضارة التي تتراكم في أجزاء مختلفة من الجسم.

انظر أيضًا: اشرح سبب اكتمال البروتينات الحيوانية وارتفاع قيمتها الغذائية

التدخلات الدوائية للبروتينات غير الرياضية

هناك العديد من الأدوية التي تؤثر سلبًا على البروتين ، خاصة عند تناولها بدون ممارسة الرياضة ، وتتمثل هذه العلاجات في الآتي:

  • ليفودوبا وألبيندازول وأليندرونات هي أدوية تتداخل مع البروتينات ، خاصة لأنها تقلل من قدرة الجسم على امتصاصها.
  • تحتوي جميع المضادات الحيوية على نسبة عالية من الكينولونات ، لذلك يُمنع تناول البروتين لمدة ساعة على الأقل بعد تناول هذه المضادات الحيوية.
  • تتفاعل التتراسيكلين بشكل سلبي مع البروتينات ، لذلك يفضل تناولها بعد أربع ساعات على الأقل من تناول هذا الدواء ، مما قد يؤثر على الجهاز الهضمي مع العديد من المضاعفات.

هل تناول البروتين دون ممارسة الرياضة يقلل من الجوع؟

والجواب أنه بسبب حقيقة أن البروتينات وخاصة البودرة تحتوي على العديد من العناصر التي تحفز الجسم على إنتاج مجموعة من الهرمونات المفيدة التي تمنح الجسم الشعور بالشبع لفترة طويلة من الزمن. إفراز هرمونات في الجسم ضرورية لفتح الشهية مما يعطي إحساسًا مميزًا بالشبع والشبع ، كما أنه يساعد في خسارة الوزن الزائد نتيجة إمداد الجسم بكمية قليلة من السعرات الحرارية وكمية قليلة من العناصر الغذائية. نفس الوقت.

شاهدي أيضاً: لماذا تحتاج النساء إلى بروتين أقل من الرجال؟

هل تناول البروتين يزيد من معدل الإرهاق بدون تمرين؟

الجواب نعم ، تحتوي البروتينات على العديد من العناصر التي تزيد من معدل التمثيل الغذائي والاحتراق في الجسم ومن ثم تفقد الوزن الزائد في أسرع وقت ممكن ، والجدير بالذكر أن مكملات البروتين تلعب دورًا حيويًا في إمداد الجسم بالحرارة. الوزن: الكثير من الدهون التي تتراكم في أجزاء مختلفة من الجسم وتؤثر بشكل كبير على حيويته.

لذلك في نهاية رحلتنا ، جنبًا إلى جنب مع سطور هذه المقالة ، شرحنا ضرر تناول البروتين دون ممارسة الرياضة ، وتعلمنا أيضًا عن التدخلات الدوائية للبروتين ، والتي من المهم الانتباه إليها أثناء تناول البروتين. .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى